شناسه حدیث :  ۲۳۶۶۲۴

  |  

نشانی :  بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار علیهم السلام  ,  جلد۲۸  ,  صفحه۳۱۰  

عنوان باب :   الجزء الثامن و العشرون كتاب الفتن و المحن باب 4 [شرح انعقاد السقيفة و كيفية السقيفة]

معصوم :   امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، حضرت زهرا (سلام الله عليها)

رووا كثيرا منه: أن عليا امتنع من البيعة حتى أخرج كرها و أن الزبير بن العوام امتنع من البيعة و قال لا أبايع إلا عليا و كذلك أبو سفيان بن حرب و خالد بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبد شمس و العباس بن عبد المطلب و بنوه و أبو سفيان بن الحارث بن عبد المطلب و جميع بني هاشم و قالوا إن الزبير شهر سيفه فلما جاء عمر و معه جماعة من الأنصار و غيرهم قال في جملة ما قال خذوا سيف هذا فاضربوا به الحجر و يقال إنه أخذ السيف من يد الزبير فضرب به حجرا فكسره و ساقهم كلهم بين يديه إلى أبي بكر فحملهم على بيعته و لم يتخلف إلا عَلِيٌّ وحده فإنه اعتصم ببيت فاطمة عليها السلام فتحاموا إخراجه منه قسرا فقامت فاطمة عليها السلام إلى باب البيت فأسمعت من جاء يطلبه فتفرقوا و علموا أنه بمفرده لا يضر شيئا فتركوه و قيل إنهم أخرجوه فيمن أخرج و حمل إلى أبي بكر فبايعه.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد