شناسه حدیث :  ۱۳۱۹۹۶

  |  

نشانی :  الوافي  ,  جلد۱۲  ,  صفحه۳۵۶  

عنوان باب :   الجزء الثاني عشر كتاب الحج و العمرة و الزيارات أبواب آداب السفر و أصناف الحج و وظائف الإحرام 32 - باب السفر و أوقاته [16] بيان

معصوم :   امیرالمؤمنین (علیه السلام)

و قد روى السيد رضي الدين طاب ثراه في كتاب نهج البلاغة من كلام أمير المؤمنين صلوات اللّه عليه : أنه قال لبعض أصحابه لما عزم على المسير إلى الخوارج فقال له يا أمير المؤمنين إن سرت في هذا الوقت خشيت أن لا تظفر بمرادك من طريق علم النجوم فقال عليه السّلام أ تزعم أنك تهدي إلى الساعة - التي من سار فيها صرف عنه السوء و تخوف الساعة التي من سار فيها حاق به الضر فمن صدقك بهذا فقد كذب القرآن و استغنى عن الاستعانة بالله في نيل المحبوب و دفع المكروه و ينبغي من قولك للعامل بأمرك أن يوليك الحمد دون ربه لأنك بزعمك أنت الذي هديته إلى الساعة التي نال فيها النفع و أمن الضر - ثم أقبل عليه السّلام على الناس فقال أيها الناس إياكم و تعلم النجوم إلا ما يهتدى به في بر أو بحر فإنها تدعو إلى الكهانة المنجم كالكاهن و الكاهن كالساحر و الساحر كالكافر و الكافر في النار سيروا على اسم اللّٰه سبحانه.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد