شناسه حدیث :  ۱۲۲۹۲۰

  |  

نشانی :  الوافي  ,  جلد۵  ,  صفحه۵۶۲  

عنوان باب :   الجزء الخامس [تتمة كتاب الإيمان و الكفر] أبواب ما يجب على المؤمن من الحقوق في المعاشرات 80 - باب حقوق الأخوة [11]

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

2579-11 الكافي ،1/9/172/2 العدة عن البرقي عن أبيه عن فضالة عن عمر بن أبان عن عيسى بن أبي منصور قال: كنت عند أبي عبد اللّٰه عليه السّلام أنا و ابن أبي يعفور و عبد اللّٰه بن طلحة فقال ابتداء منه يا ابن أبي يعفور قال رسول اللّٰه صلّى اللّه عليه و آله ست خصال من كن فيه كان بين يدي اللّٰه تعالى و عن يمين اللّٰه تعالى فقال ابن أبي يعفور و ما هي جعلت فداك قال يحب المرء المسلم لأخيه ما يحب لأعز أهله عليه و يكره المرء المسلم لأخيه ما يكره لأعز أهله عليه - و يناصحه الولاية فبكى ابن أبي يعفور و قال كيف يناصحه الولاية - قال يا ابن أبي يعفور إذا كان منه بتلك المنزلة بثه همه ففرح لفرحه إن هو فرح و حزن لحزنه إن هو حزن و إن كان عنده ما يفرج عنه فرج عنه و إلا دعا اللّٰه له قال ثم قال أبو عبد اللّٰه عليه السّلام ثلاث لكم و ثلاث لنا أن تعرفوا فضلنا و أن تطئوا عقبنا و أن تنتظروا عاقبتنا فمن كان هكذا كان بين يدي اللّٰه تعالى فيستضيء بنورهم من هو أسفل منهم و أما الذين عن يمين اللّٰه فلو أنهم يراهم من دونهم لم يهنأهم العيش مما يرون من فضلهم فقال ابن أبي يعفور ما لهم لا يرون و هم عن يمين اللّٰه فقال يا ابن أبي يعفور إنهم محجوبون بنور اللّٰه أ ما بلغك الحديث أن رسول اللّٰه صلّى اللّه عليه و آله كان يقول إن لله خلقا عن يمين العرش بين يدي اللّٰه و عن يمين اللّٰه تعالى وجوههم أبيض من الثلج و أضوأ من الشمس الضاحية يسأل السائل ما هؤلاء فيقال هؤلاء الذين تحابوا في جلال اللّٰه.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد