شناسه حدیث :  ۱۲۱۹۸۶

  |  

نشانی :  الوافي  ,  جلد۴  ,  صفحه۲۶  

عنوان باب :   الجزء الرابع كتاب الإيمان و الكفر أبواب الطينات و بدء الخلائق 1 - باب طينة المؤمن و الكافر و ما يتعلق بذلك [1] بيان

معصوم :   امیرالمؤمنین (علیه السلام)

ما قاله أمير المؤمنين عليه السّلام في وصف الزهاد كانوا قوما من أهل الدنيا و ليسوا من أهلها فكانوا فيها كمن ليس منها عملوا فيها بما يبصرون و بادروا فيها ما يحذرون تقلب أبدانهم بين ظهراني أهل الآخرة يرون أهل الدنيا يعظمون موت أجسادهم و هم أشد إعظاما لموت قلوب أحيائهم.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد