شناسه حدیث :  ۱۲۰۶۱۳

  |  

نشانی :  الوافي  ,  جلد۱  ,  صفحه۵۱۳  

عنوان باب :   الجزء الأول كتاب العقل و العلم و التوحيد أبواب معرفة مخلوقاته و أفعاله تبارك و تعالى 50 - باب البداء [13]

معصوم :   امام باقر (علیه السلام)

۴۱۵-۱۳ الكافي ،۱/۲/۲۵۶/۱ محمد عن بنان عن السراد عن ابن رئاب عن سدير الصيرفي قال: سمعت حمران بن أعين يسأل أبا جعفر عليه السّلام عن قول اللّٰه تعالى بَدِيعُ اَلسَّمٰاوٰاتِ وَ اَلْأَرْضِ قال أبو جعفر عليه السّلام إن اللّٰه تعالى ابتدع الأشياء كلها بعلمه على غير مثال كان قبله فابتدع السماوات و الأرضين و لم يكن قبلهن سماوات و لا أرضون أ ما تسمع لقوله تعالى وَ كٰانَ عَرْشُهُ عَلَى اَلْمٰاءِ فقال له حمران أ رأيت قوله تعالى عٰالِمُ اَلْغَيْبِ فَلاٰ يُظْهِرُ عَلىٰ غَيْبِهِ أَحَداً - فقال أبو جعفر عليه السّلام إِلاّٰ مَنِ اِرْتَضىٰ مِنْ رَسُولٍ و كان و اللّٰه محمد ممن ارتضاه و أما قوله تعالى عٰالِمُ اَلْغَيْبِ فإن اللّٰه تعالى عالم بما غاب عن خلقه فيما يقدر من شيء و يقضيه في علمه قبل أن يخلقه و قبل أن يفضيه إلى الملائكة فذلك يا حمران علم موقوف عنده إليه فيه المشية فيقضيه إذا أراد و يبدو له فيه فلا يمضيه فأما العلم الذي يقدره اللّٰه تعالى و يقضيه و يمضيه فهو العلم الذي انتهى إلى رسول اللّٰه صلّى اللّه عليه و آله ثم إلينا.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد