شناسه حدیث :  ۱۰۷۳۲۱

  |  

نشانی :  الکافي  ,  جلد۲  ,  صفحه۵۷۱  

عنوان باب :   الجزء الثاني كِتَابُ اَلدُّعَاءِ بَابُ اَلْحِرْزِ وَ اَلْعُوذَةِ

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله) ، امام کاظم (علیه السلام)

مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ عَلِيِّ بْنِ اَلْحَكَمِ عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي حَمْزَةَ عَنْ أَبِي اَلْحَسَنِ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ قَالَ: كَانَ رَسُولُ اَللَّهِ صَلَّى اَللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ فِي بَعْضِ مَغَازِيهِ إِذَا شَكَوْا إِلَيْهِ اَلْبَرَاغِيثَ أَنَّهَا تُؤْذِيهِمْ فَقَالَ إِذَا أَخَذَ أَحَدُكُمْ مَضْجَعَهُ فَلْيَقُلْ أَيُّهَا اَلْأَسْوَدُ اَلْوَثَّابُ اَلَّذِي لاَ يُبَالِي غَلَقاً وَ لاَ بَاباً عَزَمْتُ عَلَيْكَ بِأُمِّ اَلْكِتَابِ أَلاَّ تُؤْذِيَنِي وَ أَصْحَابِي إِلَى أَنْ يَذْهَبَ اَللَّيْلُ وَ يَجِيءَ اَلصُّبْحُ بِمَا جَاءَ وَ اَلَّذِي نَعْرِفُهُ إِلَى أَنْ يَئُوبَ اَلصُّبْحُ مَتَى مَا آبَ .
زبان شرح:

مرآة العقول ; ج ۱۲  ص ۴۴۰

: ضعيف على المشهور. - و الذي نعرفه هذا كلام الراوي أي علي بن الحكم يقول المشهور بيننا هذه العبارة مكان إلى أن يذهب الليل إلى آخره لكن هذه الرواية هكذا جاءت، و قيل: هو كلام ابن أبي حمزة اعتراضا على الإمام عليه السلام لكونه واقفيا بناء على أن المراد بأبي الحسن الرضا و لا يخفى ما فيه.

divider