شناسه حدیث :  ۱۰۲۰۴۲

  |  

نشانی :  من لا يحضره الفقيه  ,  جلد۳  ,  صفحه۳۰۴  

عنوان باب :   الجزء الثالث كِتَابُ اَلْمَعِيشَةِ بَابُ اَلْوَدِيعَةِ

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

وَ رَوَى اِبْنُ أَبِي عُمَيْرٍ عَنْ حَبِيبٍ اَلْخَثْعَمِيِّ عَنْ أَبِي عَبْدِ اَللَّهِ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ قَالَ : قُلْتُ لَهُ اَلرَّجُلُ يَكُونُ عِنْدَهُ اَلْمَالُ وَدِيعَةً يَأْخُذُ مِنْهُ بِغَيْرِ إِذْنِ صَاحِبِهِ قَالَ «لاَ يَأْخُذْ إِلاَّ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَفَاءٌ » وَ قَالَ قُلْتُ أَ رَأَيْتَ إِنْ وَجَدَ مَنْ يَضْمَنُهُ وَ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَفَاءٌ وَ أَشْهَدَ عَلَى نَفْسِهِ اَلَّذِي يَضْمَنُهُ يَأْخُذُ مِنْهُ قَالَ «نَعَمْ» .
زبان شرح:

روضة المتقین ; ج ۷  ص ۳۶۰

«و روى ابن أبي عمير عن حبيب الخثعمي» في الصحيح كالشيخ و يدل على جواز القرض من الوديعة إذا كان مليا أو يضمنه رجلا و ظاهره يشمل ما إذا كان المقترض معسرا إلا أن يحمل على الملي بأن يكون ضمير (له) راجعا إلى المستودع لا المقترض و على أي حال ينبغي أن يحمل على إذن المودع صريحا أو فحوى للأخبار التي تقدمت في التقاص.

divider