شناسه حدیث :  ۱۰۱۳۹۰

  |  

نشانی :  من لا يحضره الفقيه  ,  جلد۳  ,  صفحه۱۱۴  

عنوان باب :   الجزء الثالث بَابُ اَلْعِتْقِ وَ أَحْكَامِهِ

معصوم :   امام باقر (علیه السلام) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام)

وَ رَوَى مُحَمَّدُ بْنُ قَيْسٍ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ قَالَ : «قَضَى أَمِيرُ اَلْمُؤْمِنِينَ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ فِي عَبْدٍ كَانَ بَيْنَ رَجُلَيْنِ فَحَرَّرَ أَحَدُهُمَا نِصْفَهُ وَ هُوَ صَغِيرٌ وَ أَمْسَكَ اَلْآخَرُ نِصْفَهُ قَالَ «يُقَوَّمُ قِيمَةَ يَوْمٍ حَرَّرَ اَلْأَوَّلُ وَ أُمِرَ اَلْمُحَرَّرُ أَنْ يَسْعَى فِي نِصْفِهِ اَلَّذِي لَمْ يُحَرَّرْ حَتَّى يَقْضِيَهُ» » .
زبان شرح:

روضة المتقین ; ج ۶  ص ۲۸۳

«و روى محمد بن قيس» في الحسن كالصحيح، و روى الكليني في الحسن كالصحيح، عن محمد بن قيس، عن أبي جعفر عليه السلام قال: من كان شريكا في عبد أو أمة قليل أو كثير فأعتق حصته و لم يبعه فليشتره من صاحبه فيعتقه كله و إن لم يكن له سعة من المال نظر قيمته يوم أعتق، ثمَّ يسعى العبد في حساب ما بقي حتى يعتق . و بإسناده، عن أبي جعفر عليه السلام قال: قضى أمير المؤمنين عليه السلام في عبد كان بين رجلين فحرر أحدهما نصيبه و هو صغير و أمسك الآخر نصفه حتى كبر الذي حرر نصفه قال: يقوم قيمة يوم حرر الأول و أمر المحرر في نصفه الذي لم يحرر حتى يقضيه . و روى الشيخ الجزء الأول في الصحيح إلى قوله حتى يعتق و فيه تغيير ما من تبديل قوله:(و لم يبعه) بقوله:(و له سعة) و من زيادة قوله (منه ما أعتق) بعد قوله (يوم أعتق) و فيما ذكره المصنف من الجزء الثاني تغيير ما من تبديل (نصيبه) ب‍ (نصفه) و من إسقاط‍ قوله (حتى كبر الذي حرر نصفه) بعد قوله (و أمسك الآخر نصفه) و الظاهر أن التبديل في قوله (و له سعة) بقوله (و لم يبعه) وقع من نساخ الكافي، و كذا إسقاط‍ قوله (حتى كبر الذي حرر نصفه) من نساخ الفقيه فإنه مغير المعنى لأن الظاهر مع وجوده قراءة قوله (و أمر المحرر) بالكسر، و مع عدمه بالفتح و أما قوله (و هو صغير) فالمراد به المحرر بالكسر، و يدل على جواز عتق الصغير كما يدل عليه أخبار أخر ستجيء. و يدل الجزء الأول على وجوب مباشرة الإعتاق كما يدل عليه أخبار أخر، و الجزء الثاني على العتق القهري كما هو المشهور، و يدل عليه أيضا أخبار أخر، و يمكن حمل الأولة على يدفع القيمة فإنه بمنزلة المباشرة للعتق و يمكن حملها أيضا على توقف العتق على دفع القيمة كما ذهب إليه جماعة من الأصحاب.

divider